جالود

تقع قرية جالود على بعد 26 كم جنوب مدينة نابلس، وترتفع حوالي 790 م عن سطح البحر، وتبلغ مساحة أراضيها الكلية 15815 دونماً، منها 163 دونماً غرست بالزيتون، ونحو 1500 دونم استغلت لزراعة أشجار اللوز، والعنب، والتين، إضافة إلى زراعة الخضار والحبوب.

تحيط بأراضيها أراضي قرى قصرة، وتلفيت، وقريوت، ودوما، والمغير، وحدود قضاء رام الله. يبلغ عدد سكان القرية 447 نسمة حسب تقديرات الجهاز المركزي للإحصاء الفلسطيني للعام 2004 . ويتم توفير مياه الشرب للقرية من خلال آبار جمع الأمطار، بالإضافة إلى عين ماء فيها.

من خلال المسح الميداني الذي قام به مركز رواق العام 1997 ، تم تسجيل 56 مبنى قديماً، معظمها مبانٍ متصلة تتمركز في جذر القرية القديم ( 38 مبنى)، وقد سجلت ثمانية مبانٍ منفردة أخرى، كما أن غالبية المباني تتكون من طابق واحد ( 49 مبنى)، ووجدت ستة مبانٍ تتكون من طابقين.

لوحظ من خلال النتائج العدد الكبير للمباني المهجورة في القرية، حيث وصلت إلى 33 مبنى، أي أكثر من النصف، ووجد 18 مبنى مستخدماً بشكل كلي، وخمسة مبان بشكل جزئي.

أما الحالة الإنشائية للمباني، فقد غلبت عليها الحالة السيئة وغير صالحة للاستعمال، حيث وجد 27 مبنى بحالة إنشائية سيئة، و 10 مبانٍ غير صالحة للاستعمال، في حين وجد 17 مبنى بحالة جيدة. وإذا نظرنا إلى الحالة الإنشائية ومدى استخدام المباني القديمة، نلاحظ العلاقة بين الهجران للمباني وتردي الحالة الإنشائية لها.

بالنسبة لأشكال أسقف المباني وأسطحها، نجد أن شكل العقد المتقاطع هو الشكل السائد في الأسقف، حيث وجد 30 سقفاً من هذا النوع، وكذلك نلاحظ وجود عدد لا بأس به من العقود النصف برميلية تصل إلى 14 سقفاً، ولم يوجد سوى سقفين مستويين، واحد منهما بالدوامر الحديدية. أما أشكال الأسطح فنجد أن الشكل المفلطح هو الغالب ( 3 أسطح)، ونجد سبعة أسطح شبه كروية وثمانية مستوية.