سالم

تقع قرية سالم على بعد 6 كم شرق مدينة نابلس، وترتفع حوالي 510 م فوق سطح البحر، وتبلغ مساحة أراضيها الكلية 10293 دونماً، منها 700 دونم استغلت لزراعة الزيتون. ويزرع في القرية أيضاً العنب، والتين، والحبوب، وغيرها. يبلغ عدد سكانها 5022 نسمة حسب تقديرات الجهاز المركزي للإحصاء الفلسطيني للعام 2004 . وتحيط بأراضي القرية أراضي قرى دير الحطب، وبيت دجن، وروجيب، وبيت فوريك.

قد يكون أصل تسمية القرية "سالم" تحريفاً للكلمة السريانية "سالمة" التي تعني مكان الأصنام، وفي الفترة الرومانية ذكرت القرية باسم " Salim, Sanim ". ويحيط بالقرية العديد من المعالم الأثريـة منها، ديارا، والظهرة، وخربة الشيخ نصر الله.

من خلال المسح الميداني الذي قام به مركز رواق العام 1997 ، تم تسجيل 105 مبانٍ قديمة، معظمها تتألف من طابق واحد ( 88.57 %)، ووجدت تسعة مبانٍ تتألف من طابقين، والمباني القديمة غالبيتها متصلة ببعضها وتشكل تجمعات وأحواشاً، وبعضها منفرد ( 35 مبنى).

استخدم 53 مبنى بشكل كلي، بما يعادل ( 50.48 %) من مجموع المباني، وثلاثة مبانٍ استخدمت بشكل جزئي، في حين وجد 48 مبنى مهجوراً. أما الحالة الإنشائية للمباني، فهي جيدة بشكل عام، حيث أظهرت أن 90 مبنى بحالة جيدة ( 85.71 %)، في حين وجدت 10 مبانٍ بحالة سيئة، و 5 أخرى غير صالحة للاستعمال.

استخدم العقد المتقاطع في أسقف غالبية المباني، وظهر ذلك في 87 سقفاً، ووجد العقد النصف برميلي في سبعة أسقف، والشكل المستوي في أربعة، ثلاثة منها بدوامر الحديد. أما الأسطح الخارجية، فقد ظهر استخدام الشكل المفلطح في 76 سطحاً، إلى جانب استخدام الشكل شبه الكروي في 41 سطحاً، ووجد 19 سطحاً مستوياً.