بيت جالا

تقع مدينة بيت جالا على بعد كيلومتر غرب مدينة بيت لحم، وترتفع حوالي 800 م عن سطح البحر، وتبلغ مساحتها الكلية 13307 دونمات، ومساحة المنطقة المبنية فيها 3725 دونماً، وتحيط بها أراضي بيت صفافا، وبيت لحم، وإرطاس، والخضر، وبتير، والولجة.  ويعتبر الزيتون أهم وأكثر المزروعات، إذ يغطي مساحة 3500 دونم.  يبلغ عدد سكان المدينة 16416 نسمة حسب تقديرات الجهاز المركزي للإحصاء الفلسطيني للعام 2004 .

وكلمة بيت جالا تحريف واشتقاق من كلمة �جاليم� التي تعني بالآرامية بساط العشب، والزهور، والرياحين. وجيلوة بالآرامية تعني العشب الطويل. ويرى البعض أنها تحريف لكلمة " Calla " السريانية، التي تعني كومة حجارة، أو ربما تحريف لكلمة "جيلوة" التي تعني الفرح.  وفي العام 1912 ، ذكر "بدكر" أن في بيت جالا ثلاث مدارس، اثنتان للاتين، واحدة منهما يدرس فيها اللاهوت، أما الثالثة فكانت للبروتستانت الألمان، ويوجد فيها العديد من الكنائس والمساجد والمزارات. وتحتوي بيت جالا على موقع أثري يضم العديد من المعالم الأثرية أهمها حجرة مقطوعة في الصخر تقع أسفل كنيسة مار نقولا، وأرضية تلك الحجرة رصفت بالفسيفساء. علاوة على وجود المدافن والكهوف والمغاور المنتشرة هناك.

أظهرت نتائج المسح الميداني للأبنية القديمة الذي نفذه مركز رواق العام 1995 م، أن العدد الإجمالي للمباني القديمة بلغ في مدينة بيت جالا 398 مبنى، منها 190 مبنى تتكون من طابقين، أي ما نسبته 48 % من مجمل المباني، إضافة إلى وجود 183 مبنى تتكون من طابق واحد ( 46 %)، و 17 مبنى تتألف من ثلاثة طوابق ( 4 %)، ومبنى واحد من أربعة طوابق.

الحالة الإنشائية، بشكل عام، لـ 319 مبنى جيدة، وهذا يشكل ما نسبته 80 % من المجموع العام للمباني، علاوة على وجود 47 مبنى بحالة سيئة ( 12 %)، و 26 مبنى بحالة متوسطة ( 7 %).

وفيما يتعلق بمدى الاستخدام، لوحظ أن عدد المباني المستخدمة بشكل كلي بلغ 317 مبنى، أي ما نسبته 80 % من مجمل المباني، علاوة على وجود 61 مبنى مهجورة ( 15 %)، و 11 مبنى مستخدمة بشكل جزئي ( 3 %).  أما بالنسبة لشكل الأسطح، فتبين أن غالبية المباني استخدم في أسطحها الشكل المستوي، وقد ظهر هذا النمط في أسطح 312 مبنى ( 76 %)، إلى جانب استخدام الشكل المفلطح في أسطح 74 مبنى ( 18 %)، وظهور 7 مبانٍ أسطحها مهدومة ( 12 %)، و 5 مبانٍ جاءت أسطحها على الشكل الجملوني القرميدي، و 10 مبانٍ سطحها شبه كروي.

وعلى صعيد شكل السطح، فقد ظهر العقد المتقاطع في أسقف 308 مبانٍ ( 74 %)، واستخدم الشكل المستوي بدوامر الحديد في أسقف 50 مبنى ( 12 %)، إضافة إلى استخدام العقد نصف البرميلي في 16 مبنى ( 4 %)، والقبة في مبنى واحد فقط.

وقام رواق بترميم النادي الأرثوذكسي في المدينة.