المزرعة الغربية (القبلية)

تقع قرية المزرعة الغربية على بُعد 11 كم شمال غرب مدينة رام الله، وترتفع عن سطح البحر حوالي 600 م، وتبلغ مساحة أراضيها الكلية 13240 دونماً، ومساحة المنطقة المبنية فيها 168 دونماً. تحيط بأراضي القرية أراضي كوبر، وأبو شخيدم، وأبو قش، ومدينة رام الله، والجانية، وراس كركر، ودير عمار، وبيتللو.

يبلغ عدد سكان القرية 4143 نسمة حسب تقديرات الجهاز المركزي للإحصاء الفلسطيني للعام 2004 ، ويعتمد أهل القريـة على مياه الأمطار وعلى بعض عيون الماء الشحيحة لسد حاجتهم من الشرب وري مزارعهم.

يوجد في بالقرية العديد من الخرب الأثرية، منها خربة نعلان، وخربة دير حراثة، وإلى الشرق تقع خربة دير سعيدة، وفي الغرب تقع خربة الشيخ عيسى، بالإضافة إلى خربة جبل الدير التي تقع على جبل شامخ جنوب القرية.

من خلال المسح الميداني للأبنية القديمة الذي نفذه رواق العام 2000 ، تم تسجيل 97 مبنى في القرية، منها 86 مبنى، أي ما نسبته 89 % من مجموع المباني العام تتألف من طابق واحد، إلى جانب وجود 11 مبنى تتألف من طابقين ( 11 %).

أما بالنسبة للحالة الإنشائية لتلك الأبنية، فقد لوحظ أن 53 مبنى، أي ما يعادل 55 % من إجمالي عدد المباني كانت بحالة متوسطة، بالإضافة إلى وجود 21 مبنى بحالة جيدة، ( 22 %)، و 17 مبنى بحالة سيئة ( 18 %)، و 6 مبانٍ غير صالحة للاستعمال ( 6 %).

تراوحت الحالة الفيزيائية للمباني بين السيئة، حيث ظهر ذلك في 65 مبنى، أي ما يعادل 67 % من إجمالي عدد المباني، والجيدة التي بدت على 18 مبنى ( 19 %)، والمتوسطة التي بدت على 14 مبنى ( 14 %).

وفيما يتعلق بمدى الاستخدام لتلك الأبنية، وجُد 62 مبنى، أي ما يعادل 64 % من إجمالي عدد المباني العام مهجورة، فيما استخدم 34 مبنى ( 35 %)، بشكل كلي، ومبنى واحد استخدم بشكل جزئي.

ظهر شكل القبة في أسطح 86 مبنى ( 43 %)، والشكل المفلطح في أسطح 85 مبنى ( 42 %)، والشكل المستوي استخدم في أسطح 11 مبنى ( 5 %)، فيما لم تحدد أسطح 19 مبنى.

وبالنسبة لأشكال الأسقف، فقد غلب عليها شكل العقد المتقاطع الذي ظهر في أسقف 93 مبنى ( 95 %)، بينما استخدم الشكل المستوي في أسقف مبنيين فقط ( 2 %)، أما شكل القبة، والعقد نصف البرميلي، والمستوي بدوامر الحديد، فقد ظهرت في سقف مبنى واحد لكل منها.

اقتصرت أنواع الأرضيات على نوعين فقط، استأثر الأول، وهو المدة، بأرضيات 95 مبنى ( 99 %)، فيما استخدم الثاني، وهو بلاط الكراميكا، في أرضية مبنى واحد فقط.

وقد قام رواق بترميم أحد مباني القرية، وترميم وقائي لغالبية المباني التاريخية، كما قام مؤخراً بتحضير مخطط حماية للبلدة القديمة.