العرقة

تقع قرية العرقة إلى الغرب من مدينة جنين على مسافة 15 كم تقريبا. ويبلغ عدد سكان القرية حسب إحصاء عام 2004 حوالي 2096 نسمة. ويعمل سكانها بالزراعة وخصوصاً في زراعة الزيتون، كما كان يعمل جزء لا بأس به في الأراضي المحتلة عام 1948 . وقد بلغ عدد المباني القديمة التي شملها المسح الميداني 24 مبنى، معظمها في جذر البلد.

تتميز المباني بكونها منفردة، وصغيرة المساحة، وتتكون من طابق واحد. غالبية المباني تم انشاؤها في فترة قريبة نسبيا، وبشكل عام لا تحمل قيمة معمارية ملموسة. معظم المباني التي شملها المسح مبان مستغلة سواء للإستخدام السكني أو الزراعي. النظام الإنشائي السائد في القرية هو نظام العقد المتقاطع، حيث تشكل المباني المنشأة على هذا النظام 76 %، في حين أن المباني الباقية هي ذات أسقف مستوية أو أقبية نصف برميلية. مواد البناء المستخدمة هي الحجر والإسمنت والشيد، وللارضيات مدة إسمنتية. أما الفتحات فهي عبارة عن فتحات مستطيلة طولية يعلوها قوس موتور. توجد في القرية بنية تحتية ضعيفة من حيث شبكة الطرق والكهرباء وتفتقر إلى شبكة المياه.