اجنسنيا

تقع قرية اجنسنيا على سفح منطقة جبلية، إلى الشمال الغربي من مدينة نابلس، وهي قرية صغيرة الحجم يبلغ عدد سكانها حسب إحصاء عام 2004 حوالي 553 نسمة. في القريـة 22 بيتا تقليديا  تشكل جذر القرية.

 ليس للقرية نسيج معماري واضح من حيث تكوين الفراغات والكتل. إذ إن عدد البيوت التقليدية المتبقية في القرية قليل. وجميع هذه البيوت تتكون من طابق واحد، ومرفقات عبارة عن عليات، وقاع  بيت، ومصطبة، ويظهر بوضوح أن غالبية المباني تحتوي إما على ساحة خارجية جانبية ومحاطة بسور على شكل سلسلة أو كانت سابقا كذلك.  وغالبية البيوت متصلة بعضها مع بعض. كما يلاحظ  عدم وجود آبار خاصة لكل منزل، حيث تصلها المياه من نبع القرية.  كما أن ما نسبته 54 % من البيوت مهجور، بالرغم من أن 9 % فقط منها بحالة إنشائية سيئة. مواد البناء تنوعت ما بين الإسمنت والشيد و الحجر ودوامر الحديد وطوب اللبن.

الحجر المستخدم في البناء هو حجر الطب على الأغلب، بالإضافة إلى استخدام الحجر غير المهذب الأطراف، ويسـتخدم معه أيضا الطين والشيد. الأسقف في 20 بيتاً عبارة عن عقد متقاطع وبالتالي فإن 60 % من الأسطح مفلطحة. أما الأرضيات فمعظمها مدة إسمنتية، حيث شكلت ما نسبته 85 % من أنواع الأرضيات المستخدمة. أما الفتحات فهي مستطيلة تعلوها أقواس موتورة أو نصف دائرية والزخارف نادرة. نظرا لأن المباني التاريخية معظمها مهجور، فان حجم الإضافات الحاصل عليها قليل إذ يقتصر على بعض المباني المهجورة.

والخدمات المتوافرة في القرية عبارة عن شبكة كهرباء ونبع ماء يغذي القرية.

تظهر البيوت بحالة سيئة، حيث إن معظمها مهجور ومهمل، ويمكن تحديد مبنى واحد بحاجة إلى ترميم وصيانة تعود ملكيته إلى ورثة المرحوم سليم محمود الشايب، حيث تبلغ مساحته 250 م 2 ، وتفيد الرواية الشفوية أنه بني على مرحلتين: الأولى سنة 1900 م  والثانية سنة 1940 .