ذنابة

تقع قرية ذنابة الى الشرق من مدينة طولكرم، ويبلغ عدد سكانها بناء على إحصاء عام 2004 حوالي 8,327 نسمة.  من خلال الزيارة الميدانية تبين أن هناك 84 بناء قديماً تتركز في جذر القرية، ومعظمها متلاصقة، وتكثر بها الساحات الخاصة. كذلك يظهر نظام الأحواش.

يوجد عدد لا بأس به من المباني مكون من طابقين وعدد كبير من العليات، ولا يوجد في القرية سوى بيت فلاحي تقليدي واحد. معظم المباني القديمة في القرية ما زالت مسكونة، وبحالة جيدة، ولا يوجد إلا القليل من البيوت المهدمة. وما تزال المباني القديمة محافظة على شكلها الأصلي، حيث لا يوجد إضافات إلا ما ندر. مواد البناء المستخدمة هي الحجر والطين والشيد، ويكثر استخدام الدوامر الحديدية والإسمنت القديم، والأرضيات مدة إسمنتية. كما يستخدم حجر الطب بشكل كبير خاصة في المباني التي أنشئت في القرن العشرين. الفتحات معظمها مستطيلة بعقود موتورة ، وتستخدم الزخارف في البيوت المتميزة في القرية.  الأسقف غالبيتها عقود  متقاطعة أو مستوية مع دوامر حديدية.

وتتوافر في القرية شبكة كهرباء وماء، وتفتقر إلى شبكة صرف صحي، لذلك تعتمد على الحفر الامتصاصية.  الشارع الرئيسي فيها معبد وهو شارع دائري يحيط بالمباني القديمة الموجودة في القرية، أما الشوارع الفرعية المتفرعة منه فهي غير معبدة.

من المباني المهمة في القرية التي تملك القابلية للتطوير والاستخدام للمنفعة العامة:

قصر عبد الله سالم برقاوي: وهو بناء كبير يحيط بساحة واسعة ومساحته حوالي دونم، وهو مكون من عدد من العقود وثلاث عليات. ويحيط بالساحة سور بالإضافة إلى وجود كتلة مدخل متميزة، البناء مهجور ويمكن أن يستفاد منه كمركز رياضي ثقافي للقرية.

حوش البرقاوي وهو بيت البوابة: وهو أيضا بناء متميز بمساحته ومدخله والعليات والإيوان، بالرغم من انه مهدم جزئياً، ومسكون في الجزء الآخر، يمكن استخدامه مجمعاً نسوياً.

بيت حنون (خليل رشيد محمد ملحم): بناء كبير مساحته حوالي دونم، يحتوي على ساحة واسعة، يمكن أن يستعمل مركزاً صحياً أو مركز رعاية، وهو مستعمل للسكن.